الاتصال | من نحن
ANHA

بعد خروج سد ميدانكي عن الخدمة، مواطن يبادر ذاتياً بتوزيع المياه على الأهالي مجاناً

Video

شرفين مصطفى

عفرين ـ في مبادرة ذاتية وإنسانية للوقوف مع أبناء جلدته، يعمل المواطن منان زينو من أهالي مقاطعة عفرين على تأمين المياه من الآبار وتوزيعها على الأهالي عبر صهريجه، مجاناً.

واستهدف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، في إطار هجماتهم على مقاطعة عفرين، بالقذائف سد ميدانكي الذي يمد كافة أنحاء المقاطعة بالمياه الصالحة للشرب والاستعمال الخارجي، الأمر الذي دفع الأهالي لشراء المياه من الصهاريج المتجولة بأسعار باهظة على الرغم من أن المياه التي كانوا يقومون بشرائها لا تسد احتياجاتهم.

وللحد من ذلك بادر المواطن حنان زينو من قرية كفردلة التابعة لمدينة عفرين، الذي يعمل منذ خمسة  سنوات لتأمين المياه لأهالي المقاطعة من خلال صهريجه. حيث يقوم بملء صهريجه من الآبار المتواجدة في مركز مدينة عفرين ثم يوزعها على الأهالي بدون مقابل.

وفي هذا السياق، قال المواطن منان زينو إن هناك العديد من المنازل لا توجد فيها قطرة مياه “لذلك أقوم بدوري بتقديم المساعدة لهم في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها المقاطعة من انقطاع للمياه بسبب استهداف محطة المياه وسد ميدانكي والأضرار التي لحقت به جراء قصف الاحتلال التركي ومرتزقته”.

وبيّن زينو بأنه “سيقدم المياه للأهالي بشكل يومي حتى يفرجها الله وتدحر الهجمات الاحتلالية المستهدفة لأرضهم”.

وتتعرض مقاطعة عفرين منذ الـ 20 من شهر كانون الثاني/ يناير المنصرم لهجمات بربرية من قبل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، ما ألحق أضراراً كبيرة بالمناطق الحيوية وخروج الكثير منها عن الخدمة بينها سد ميدانكي، جراء القصف براً وجواً وبشكل عشوائي.

(د)

ANHA