الاتصال | من نحن
ANHA

نصر الدين إبراهيم: القوى العالمية بصمتها شريكة في قتل المدنيين

Video

مرادا كندا – أحمد سمير

قامشلو – أكد سكرتير الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا وعضو الهيئة الرئاسية في التحالف الوطني الكردي، نصر الدين إبراهيم، إن صمت القوى العالمية يفتح الطريق أمام هجمات ومجازر الاحتلال التركي في عفرين، وأشار أن روسيا تهدف إلى تقسيم سوريا.

وتحدث سكرتير الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا وعضو الهيئة الرئاسية في التحالف الوطني الكردي، نصر الدين إبراهيم، عن العدوان التركي على عفرين والمجازر التي يرتكبها بحق المدنيين، لوكالة أنباء هاوار، وقال إن هذا الهجوم ينتهك كافة القوانين الدولية.

‘أردوغان يريد تغيير ديموغرافية عفرين’

وأشار نصر الدين إبراهيم أن دولة الاحتلال التركي تريد من هجماتها الأخيرة، تغيير ديموغرافية عفرين وتابع قائلاً “أردوغان يريد من محاصرة عفرين أن يستسلم الشعب ويترك المقاومة. ولذلك نراه يستخدم كافة الأسلحة المتطورة في الهجوم على الشعب. هدف الدولة التركية معروف وهو إعادة إحياء الامبراطورية العثمانية من ليبيا حتى سوريا وذلك باسم الدين الإسلامي”.

ونوه إبراهيم، إلى أن أردوغان وطّن مرتزقة تركيا والقاعدة وداعش والنصرة في قرى عفرين التي احتلها، وقال “أردوغان يهدف إلى تغيير ديموغرافية عفرين. فكلنا يعلم أن عفرين كانت ملجأً للنازحين وكان آلاف النازحين يعيشون فيها، والآن يشارك النازحون في هذه المقاومة. عفرين هي جزء من روج آفا والشمال السوري وأردوغان بمحاولاته هذه لن يستطيع تغيير ديموغرافية المدينة”.

‘روسيا تهدف لتقسيم سوريا’

ولفت نصر الدين إبراهيم، إلى أن روسيا ومن أجل تحقيق مصالحها تدير لعبة كبيرة، وأضاف “روسيا تريد إخراج تركيا من الناتو وإبعادها عن أمريكا، وكذلك تريد إدخالها إلى سوريا. فروسيا استولت على حلب مقابل الباب وجرابلس، واليوم هي تريد أن تمنح عفرين لتركيا مقابل إدلب والغوطة. الهدف الروسي الأساسي هو تقسيم سوريا. وهذا المخطط الروسي ينتهك كافة القوانين الدولية. المصالح الروسية، التركية والإيرانية التقت في عفرين ولذلك نرى كيف أن تركيا كثفت هجومها على المدنيين. هذه الدول مسؤولة عن قتل المدنيين”.

‘يجب أن يحاسبوا على صمتهم’

وأكد إبراهيم أن صمت المجتمع الدولي فتح المجال أمام هجمات الاحتلال التركي، وأكد أنهم سيحاسبون على صمتهم حيال قتل المدنيين، وقال “هذه الهجمات الهمجية على المدنيين تنتهك كافة الحقوق الإنسانية العالمية. أردوغان يقتل يومياً الأطفال بالطائرات. يجب على المجتمع الدولي أن يخرج عن صمته”.

وأوضح إبراهيم أن المدينة التي احتضنت كافة المكونات تتعرض اليوم للقصف، وأكد أن أردوغان يهاجم عفرين كي لا يحصل الشعب الكردي على حقوقه، ويهاجم وحدة وأخوة الشعوب والديمقراطية في النظام الفدرالي.

على المجتمع الدولي الوقوف بوجه المجازر التركية

وفي ختام حديثه، توجه سكرتير الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا وعضو الهيئة الرئاسية في التحالف الوطني الكردي، نصر الدين إبراهيم، إلى المجتمع الدولي وطالبه بالخروج عن صمته والوقوف بوجه الهجمات والمجازر التركية بحق شعوب عفرين.

ANHA