الاتصال | من نحن
ANHA

ليلوى العبد الله: الحملة توقفت بشكل مؤقت وتركيا تسعى لإطالة عمر داعش

Video

سلافا عبد الرحمنآلفا أوسي

الحسكة– قالت ليلوى العبد الله بأن العمليات العسكرية في حملة عاصفة الجزيرة توقفت بشكل مؤقت وذلك بسبب الهجمات التي يشنها جيش الاحتلال التركي على مقاطعة عفرين وسحب القوات من مناطق شرق للفرات للمشاركة في التصدي للعدوان التركي، وأضافت ” العدوان التركي يهدف إلى اطالة عمر مرتزقة داعش في المنطقة”.

وجاء ذلك خلال لقاء لوكالة أنباء هاوار مع الناطقة الرسمية لحملة عاصفة الجزيرة ليلوى العبد الله، بصدد التطورات الأخيرة في حملة عاصفة الجزيرة والأنباء التي أفادت بتوقف الحملة، حيث لفتت بدورها بأن الحملة توقفت بشكل مؤقت.

وقالت ليلوى بهذا الصدد ” حملة عاصفة الجزيرة التي بدأت في 9 من أيلول التي كانت تهدف إلى تحرير شرقي الفرات وجنوبي الحسكة قد توقفت الأن.

الهجمات التركية على عفرين أثرت سلباً على حملة عاصفة الجزيرة

وقالت الناطقة الرسمية لحملة عاصفة الجزيرة ليلوى العبد الله:  بأن خطوط التماس بين قوات سوريا الديمقراطية ومرتزقة داعش قد توقفت نسبياً  في الوقت الحالي بسبب القصف التركي على مقاطعة عفرين، كما أن انسحاب القوات من شرق الفرات ومشاركتهم في التصدي لهجمات جيش الاحتلال التركي كانت من أهم الأسباب لتوقف الحملة.

ليلوى لعبدالله أوضحت بأن مرتزقة داعش لا تزال محاصرة في رقعة صغيرة فقط من  مساحة شرقي الفرات، وتقوم المرتزقة بين الفين والأخر بالهجوم على نقاط تمركز قوات سوريا الديمقراطية والتي تحررت ضمن الحملة، وأضافت بالقول ” تقوم قوات سوريا الديمقراطية بالتصدي لهجمات المرتزقة على المناطق المحررة”.

ليلوى البعد الله نوهت في سياق حديثها بأن القصف التركي لا يخدم  سوى مصالح داعش، وتهدف إلى الإطالة من عمر المرتزقة في سوريا.

داعش تستغل الهجوم التركي على عفرين

واكدت ليلوى العبدالله  بأن مرتزقة  داعش تستغل الوضع في عفرين، لذا تقوم بالهجوم على نقاط تمركز قوات سوريا الديمقراطية، والتي تحررت ببطء للمحافظة على سلامة المدنيين.

المناطق التي تحررت بفضل دماء شهدائنا لن نتنازل عنها

وللحديث عن الأنباء التي أفادت بتسليم حقل العمر لقوات النظام وروسية قالت الناطقة الرسمية لحملة عاصفة الجزيرة ليلوى العبد الله ” المناطق التي تحررت بفضل دماء الشهداء والتضحيات التي قدموها لن نتنازل عنها ولن نسلمها لأحد”.

(س)

ANHA