الاتصال | من نحن
ANHA

مراسم غيابية للشهيد عبدالرحيم عبدالله إبراهيم

نوري عمر – غاندي علو

عفرين- نظم اليوم أهالي إقليمي الجزيرة وكوباني وعفرين مراسم غيابية للمواطن عبد الرحيم عبدالله إبراهيم البالغ من العمر 60 عاماً الذي استشهد نتيجة سكتة قلبية صباح اليوم في مقاطعة عفرين.

وكان المواطن عبد الرحيم عبدالله إبراهيم قد قدم مع وفد إقليمي الجزيرة وكوباني ليتضامن ويساند أهالي مقاومة العصر تعرض لنوبة قلبية أدت إلى استشهاده، ونقل إلى مدينة سري كانيه.

وقام أهالي إقليمي الجزيرة وكوباني وعفرين بإقامة مراسم غيابية حضرها المئات من أهالي الأقاليم الثلاثة، وألقيت كلمات من قبل عضوة مجلس عوائل الشهداء في قامشلو عائشة يوسف، وباسم وفد الإقليمين محمد علي علي، عضو مجلس عوائل الشهداء في تل تمر محمد حسن حسن، وجاءت في الكلمات:

’’المواطن عبد الرحيم أتى إلى عفرين بالرغم من كبر سنه الذي أصر أن يأتي نتيجة تملكه الروح الوطنية، ونحن جئنا اليوم إلى عفرين لنساند أهالي مقاومة العصر لصد هجمات الاحتلال، لأننا يداً واحدة ولن نسمح لأحد أن يحتل أرض عفرين، وسنستمر بقدومنا إلى عفرين من أجل نصرتها ولن نتركها لوحدها، مهما قام  الاحتلال بالهجوم على عفرين’’.

ويذكر أن عبدالرحيم عبدالله إبراهيم البالغ من العمر 60 عاماً كان يعمل معلماً للغة الكردية في مدينة سري كانيه، ونقل جثمان الشهيد إلى مدينة سري كانيه.

(س)

ANHA