الاتصال | من نحن
ANHA

“استهداف عمر علوش استهداف للنضال من أجل بناء المؤسسات الديمقراطية”

مركز الأخبار – شجبت الإدارة الذاتية في مقاطعة الجزيرة جريمة اغتيال الرئيس المشترك للجنة العلاقات العامة في مجلس الرقة المدني عمر علوش، منوهة بأن هذا الاغتيال استهدف الشعب والوطن، وقالت بأن بناء المؤسسات الديمقراطية الحقيقية كان هدف واستراتيجية نضال عمر علوش.

وأصدرت الإدارة الذاتية الديمقراطية بياناً كتابياً للرأي العام حول جريمة اغتيال الرئيس المشترك للجنة العلاقات العامة في مجلس الرقة المدني وعضو مكتب العلاقات في مجلس سوريا الديمقراطية عمر علوش ليلة أمس في كري سبي.

وجاء في نص البيان:

“ندين وبشدة العمل الإجرامي الآثم لاغتيال الشهيد عمر علوش  الرئيس المشترك للجنة العلاقات العامة في مجلس الرقة المدني في منزله في كري سبي/تل أبيض . وإن دل هذا فهو  ينم عن مدى دناءة من خطط ونفذ عملية اغتياله. وهو ما يؤكد أن الاغتيال لم يكن لذات وشخص عمر علوش وإنما اغتيالاً للشعب والوطن في هذه المرحلة وهذه اللحظات العصيبة التي يمر بها الشعب السوري الذي يسعى جاهداً للخروج من دائرة الصراعات ودورات العنف والحروب والانتقال السلمي لمراحل الشراكة الوطنية الحقيقية في تنفيذ مخرجات الحوار الوطني على طريق بناء مؤسسات الدولة الديمقراطية الحديثة دولة الشعب والشراكة الحقيقية . والتي شكلت الهدف الاستراتيجي في فكر وثقافة وضمير ونضال الشهيد ، وبقدر ما يستهدف الشرفاء الغيورين على حرية الشعب وكرامة الوطن، وكذلك يستهدف الأمن والاستقرار الداخلي في هذه الظروف التي يمر بها السوريون ويخوضون فيها استحقاقاً أساسياً لأجل التعبير عن تطلعاتهم السياسية. وبناء على المعطيات السابقة حول تكرار مثل هذا السيناريو والذي أظهر تورط عملاء الحكومة التركية فيه وبموازاة لاعتدائها الغاشم على عفرين . ندعو المجتمع الدولي للوقوف بحزم تجاه تصرفات الحكومة التركية ومطالبتها بالوقوف الفوري بجانب الشعب السوري ، والتدخل بشكل قانوي عاجل لحماية المدنيين هناك وفي كل مكان من سوريا . ونؤكد في الوقت ذاته بأن مثل هذه الإجراءات الخسيسة لن ترهبنا بل ستزيدنا إصراراً وثباتاً على طريق الحق الذي اخترناه وكلنا مشروع شهادة .

النصر للقيم النبيلة التي سقط من أجلها شهيدنا البطل، الخزي والعار للخونة والعملاء أعداء الشعب والوطن

المجد كل المجد لشهيد الإنسانية عمر علوش ولا نامت أعين الجبناء”.

(د ج)

ANHA